الثلاثاء , ديسمبر 6 2016
الرئيسية / اخبار العالم / غضب دولي عارم بسبب قانون العدالة ضد رعاة الإرهاب
موريتانيا
رئاسة مورتانيا للقمة

غضب دولي عارم بسبب قانون العدالة ضد رعاة الإرهاب

قام الكونغرس الأميركي باصدار تشريع جديد أسماه قانون العدالة ضد رعاة الارهاب، وقد تسبب ذلك التشريع الجديد بقلق دولي وعالمي حيث اعتبره الاغلبية مخالفة صريحة لميثاق الأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي، وقد بدأت تصريحات وتهديدات عالمية من مختلف المؤسسات والدول خاصة الاسلامية منها، كما اتخذ نفس الموقف المعارض للقانون رابطة العالم الاسلامي والهيئة العامة للعلماء المسلمين.

جاءت تصريحات جامعة الدول العربية علي لسان أمينها العام احمد ابو الغيط مندهشا من اتخاذ الولايات المتحدة هذه الخطوة بصدور مثل هذا القانون الجديد، وتابع في حواره الصحفي ان التفاصيل الواردة في نص هذا القانون مخالفة تماما لميثاق الامم المتحدة ولأساسيات القانون الدولي وليس لها حتي سند قانوني في اي من الاعراف الدولية والمتبعة بين الدول.

كما اكد محمود عفيفي الوزير المفوض والتحدث الرسمي لجامعة الدول العربية علي موقفها الثابت ضد الارهاب بكل انواعه، وانها تحترم القوانين الدولية ، وطالب من الولايات المتحدة ضرورة الاسراع بحل تلك الازمة ووقف هذا القانون الذي سيتسبب في ازدياد التوتر في العلاقات الدولية.

ومن ناحية مجلس التعاون الخليجي فقد اعلنت مجموعة دول الخليج المشاركة في المجلس عن قلقها من ما قامت الكونغرس الامريكية باعلانه من تفاصيل هذا القانون المخالف للقوانين الدولية التي تضمن المساواة في السيادة بين دول ميثاق الام المتحدة، وان هذا القانون المخالف قد يتسبب في توتر العلاقات بين الدول، واعلن الامين العام للمجلس ان الدول المشاركة تتمني مم الولايات المتحدة وقف توثيق هذا القانون والعمل به حيث سيؤدي ذلك لتوتر في العلاقات الدولية مما قد يتسبب في تأخر النظام الدولي بدلا من تقدمه بسبب حالة الفوضي وعدم الاستقرار المتوقع حدوثها في العلاقات الدولية.

اتفق علي نفس الرأي كل من رابطة العالم الاسلامي، الامارات، المغرب وغيرهم ممن اعتبر هذا القانون سابقة خطيرة غير محمودة العواقب في تاريخ العلاقات الدولية مطالبين من المسئولين عن تشريع القانون ان يوقفوا توثيقه والعمل به لضمان السلام العالمي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *