السبت , ديسمبر 3 2016
الرئيسية / اخبار العالم / هيلاري كلينتون تتقدم على منافسها الجمهورى فى اول مناظره بينهم حول قضايا الشرق الأوسط
ترامب خلال مؤتمر صحفى
رونالد ترامب

هيلاري كلينتون تتقدم على منافسها الجمهورى فى اول مناظره بينهم حول قضايا الشرق الأوسط

كشفت أول مناظره تلفزيونيه بين مرشحى الرئاسه الأمريكيه هيلارى كلينتون ورونالد ترامب خلافا حادا حول قضايا الشرق الأوسط والعلاقات مع دول العالم المختلفه وبخاصة دول العالم الإسلامى ،فقد تبنى رونالد ترامب وجهة نظر تدعو لإعادة تقييم الولايات المتحده لعلاقاتهامع بلدان العالم، وأكد على ضرورة تلقى الولايات المتحده ثمنا مناسبا نظير ما تقدمه من حمايه للعديد من الدول وضرب مثلا على ذلك باليابان والسعوديه كدولتين يتم تأمينهم وحمايتهم دون مقابل .

وأكد ترامب ان الدور الذى تلعبه الولايات المتحده كشرطى للعالم يفرض عليها الكثير من الفواتير التى يجب ان يدفعها من يتمتع بالحمايه فيما انتقدت المرشحه الديمقراطيه هيلارى كلينتون وجهة نظر ترامب وهاجمتها بشده معلنة ان الولايات المتحده ملتزمه باتفاقات الدفاع المشترك مع حلفائها.

من جهة اخرى انتقد ترامب سياسة اوباما فى منطقة الشرق الأوسط وحمله وكلينتون مسؤلية الفوضى الحاليه فى المنطقه ،مؤكدا ان خروج القوات الأمريكيه من العراق جاء بكيفيه خلفت مناخا جيدا لتمدد تنظيم الدوله وفرض سطوته ،وان كل من هيلارى واوباما متورطين فى تحقيق النصر للتنظيم على مستوى شبكة الإنترنت، كما اكد انه فى حالة فوز كلينتون فى الإنتخابات فلن يتم القضاء على هذا التنظيم ابدا ،كذلك نفي ترامب موافقته السابقه على غزو العراق وأكد انها محض شائعات .

اما عن هيلارى كلينتون فقد ردت على مزاعم ترامب ونفت ان يكون لديه اى استراتجيه لمواجهة التنظيم ،فى سياق آخر اقترح ترامب ان يشارك حلف شمال الأطلنطى (الناتو)فى الحرب ضد تنظيم الدوله فيما اتخذكلامه شكلا متناقدا حين اشاد بتوجيه موارد الحلف نحو مواجهة الإرهاب بعد عدة اشهر من انتقاده للحلف لعكس هذه الأسباب ،كما اعلن ترامب رفضه لأية محادثات تخص الشأن النووى مع طهران .

هذا ولقد رفضت كلينتون غلق باب المحادثات مع ايران ورحبت بمحادثات بين طهران والدول الكبرى مؤكدة ان التفاوض يعكس قوة السياسه الأمريكيه وتساءلت هل البديل للمحادثات لدى ترامب هو قصف ايران؟

هذا وفى الوقت الذى عكست فيه المناظره ردود عقلانيه ومتأنيه من كلينتون جاءت ردود ترامب عنيفه وانفعاليه وتفتقر للموضوعيه، الأمر الذى افقده الكثير من شعبيته فى اول مناظره فى إطار التحضيرات للإنتخابات الرئاسيه الأمريكيه .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *