الإثنين , ديسمبر 5 2016
الرئيسية / اخبار التقنية / نشطاء سعوديون يطلقون حملة مقاطعة لشركات الاتصال STC
مقاطعة STC
مقاطعة شركات الاتصالات بالسعودية

نشطاء سعوديون يطلقون حملة مقاطعة لشركات الاتصال STC

لا تزال قوة المستهلكين قوة ضاربة و مؤثرة فى لتعاملات التجارية و المحال حيث تعتمد كل السلع و الخدمات المقدمة من قبل الشركات المختلفة على قانون العرض والطلب و فى اطار ذلك انطلقت جمعيات حماية المستهلك و ذلك لتكون سنداً للمستهلكين و المستخدمين ضد الاستغلال و فى اطار محاربة الاستغلال اطلق النشطاء فى المملكة العربية السعودية حملة لمقاطعة شركات الاتصالات

مقاطعة STC
مقاطعة شركات الاتصالات بالسعودية

 ذلك عبر العديد من الهشتاجات على موقع التواصل الاجتماعى تويتر و منها #راح_نفلسكم و # مقاطعة_شركات_الاتصالات و قد وصلت هذه الهاشتاجات الى ترند على تويتر و ذلك خلال الدقائق العشر الاولى فقط لتدشينها  و تهدف هذه الحملة الى الضعط على شبكات الاتصال بالمملكة السعودية و ذلك لعودة خدمات المكالمات المجانية و الانترنت بلا حدود و بعض المميزات الآخرى التى قامت الشركة بإلغاؤها و يرى السعوديون ان شركات الاتصالات حول العالم تثدم العديد من الخدمات و العروض المجانية و المدهشة لعملاؤها و فى سبيل جذب شريحة اكبر من المستخدمين و ذلك عكس ما تفعله شركات الاتصالات بالمملكة العربية السعودية

و حدد النشطاء بداية اكتوبر لحالى لبدأ حملتهم التى تستمر لمدة ثلاث ساعات يومياً حتى نهاية الشهر الحالى و تتمثل الحملة فى مقاطعة المكالمات و الشحن و استخدام الانترنت لثلاث ساعات يومياً و  قد تسببت المقاطعة فى تكبيد شركات الاتصال خسارة تصل الى ٢٣ مليون ريال سعودى

 قد تسبب هؤلاء النشطاء السعوديون فى تكبيد شركات الاتصالات السعودية خسائر تصل الى ٢٣ مليون ريال خلال الثلاث ساعات فقط و اوضحت الحملة ان المقاطعة ستستمر يومياً حتى نهاية شهر اكتوبر و تتمثل المقاطعة فى مقاطعة المكالمات و الشحن و استخدام الانترنت  و ذلك احتجاجاً على حجب بعض الخدمات والميزات وسرعة الانترنت البطيئة

و من ناحية آخرى نفى مدير عام الشؤون الإعلامية في شركة الاتصالات السعودية “STC” أمجد شاكر، ما تناقلته مواقع التواصل الاجتماعي حول اختراق أنظمة الشركة، مؤكداً في تغريدة له على “تويتر” أن

لا صحة مطلقاً لوجود أي اختراق لأنظمة STC

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *