الجمعة , ديسمبر 9 2016
الرئيسية / اخبار الاقتصاد / الاسباب الحقيقية للارتفاع الجنونى لاسعار السيارات فى مصر
أسعار السيارات موديلات 2017
ارتفاع سعر السيارات المستوردة

الاسباب الحقيقية للارتفاع الجنونى لاسعار السيارات فى مصر

فى خلال الشهور القليلة القادمة شهد سوق السيارات بنوعيها سواء كانت جدسدة ام مستعملة ارتفاعا كبيرا لم يسبق له مثيل حيث زاد سعر بعض انواع السيارات من خمسين الى سبعين الف جنيه مرة واحدة و تسبب هذا الارتفاع فى ركود سوق السيارات و عمليات البيع و الشراء جزئيا و لكنه مالبث ان انتعش مرة اخرى عند دخول شركتى اوبر و كريم للمنافسة كخدمة تاكسى للتوصيل فى مصر فزاد اقبال الناس على شراء السيارات و ذلك لعمل مشروع استثمارى مع هاتين الشركتين وايضا هناك الكثير من الممارسات الاحتكارية لاصحاب التوكيلات ساهمت ايضا و فيما يلى نستعرض الاسباب الحقيقية للارتفاع الجنونى لاسعار السيارات فى مصر.
سبب ارتفاع اسعار السيارات فى مصر رئيسيا هو ارتفاع سعر الدولار لمعدلات غير مسبوقة و ذلك لان جميع السيارات فى السوق المصرى يتم استيرادها بعد تصنيعها و تجميعها بالخارج و لان التعامل فى الخارج بالدولار فانه بدوره يؤدى ذلك لارتفاع سعر السيارة المستوردة فكلما زاد سعر الدولار زاد سعر السيارة هى علاقة طردية ايضا من اهم الاسباب لارتفاع اسعار السيارات ان السيارة اصبحت سلعة ترفيهية ووسيلة للتباهى و ابراز الطبقة الاجتماعية شركات الصرافة ايضا تسببت فى ارتفاع اسعار السيارات وذلك لتلاعبها بسعر العملات الاجنبية و من اهمها الدولار فانت اذا اشتريت سيارة هذه الايام بسعر و ليكن مائة الف جنيه مثلا فانه فى الشهر القادم يزيد سعرها الى مائة و عشرين الف جنيه و هو امر مفزع و كارثى بالنسبة للاقتصاد و حركة السوق.
شركتى اوبر و كريم ايضا لهما دور كبير فى ارتفاع اسعار السيارات الحديثة و ذلك لانهما تسببا فى زيادة الطلب عليها لعمل مشروع استثمارى حر بواسطة السيارة و ذلك لتوصيل الاشخاص بمقابل مادى مجزى مما ادى لاقتراض كثير الشباب من البنوك لشراء سيارات فاصبح الطلب اكثر من العرض و هذا ادى بدوره لزيادة اسعار السيارات فى مصر بانواعها خاصة الكورى ماركة كيا و هيونداى و اليابانى ماركة ميتسوبيشى و تويوتا و ايضا فيات الايطالية و العملاق شيفروليه .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *