الجمعة , ديسمبر 9 2016
الرئيسية / منوعات / صيام عاشوراء من طرف المسلمين وموعد هذه المناسبة
صيام عاشوراء
صيام يوم عاشوراء

صيام عاشوراء من طرف المسلمين وموعد هذه المناسبة

يحرص المسلمون على صيام عاشوراء في جميع بقاع الأرض، لما لهذا اليوم من فضل وأجر كبير عند الله تعالى، حيث لم يعد يفصلنا عن يوم عاشوراء سوى ايام قليلة، والمعروف أن يوم عاشوراء يأتي في اليوم العاشر من شهر محرم، ومن الأحداث التي صادفت هذا اليوم مقتل الحسين ابن علي ابن أبي طالب، وهو أحد أحفاد الرسول صلى الله عليه وسلم، حيث تم قتله في كربلاء بالعراق، وهذه الواقعة لها أثر كبير عند الشيعة الذين كانوا يولون للحسين مكانة ومعزة كبيرتين، ولهذا السبب يقوم الشيعة في يوم عاشوراء بجميع مظاهر الحزن والألم والأسى.

أما مناسبة عاشوراء وصيام هذا اليوم، فهي ترتبط بنبي الله موسى عليه السلام، حيث أن اليهود كانوا يصومون هذا اليوم من أجل النبي موسى، فلما علم الرسول صلى الله عليه وسلم سبب صيام اليهود لهذا اليوم، قرر أن يصومه هو كذلك لكوننا أحق بموسى، فكما هو معروف أن الأديان السماوية التي جاء بها الرسل والأنبياء مقدمة من الله سبحانه وتعالى، تهدف جميعها إلى التوحيد، وبما أن النبي موسى من الأنبياء الذين بعثهم الله فإن المسلمون كذلك معنييون، فصار الرسول صلى الله عليه وسلم يصوم هذا اليوم وأوصانا بصيامه، على أن يكون صيام المسلمين لهذا اليوم مرفق بصيام يوم قبله وهو يوم تاسوعاء، وهذا حتى نكون مخالفين لليهود الذين يصومون يوم عاشوراء فقط.

يوم عاشوراء حسب تصريح دار الإفتاء المصرية

ويأتي يوم عاشوراء لهذه السنة حسب تصريح دار الإفتاء المصرية، ليوافق يوم الثلاثاء الحادي عشر من شهر أكتوبر الحالي، وهو كما ذكرنا اليوم العاشر من شهر محرم من السنة الهجرية 1438، وكذلك تتعدد مظاهر الإحتفال بهذا اليوم من دولة الى أخرى، ففي مصر هناك من يفضل في هذه المناسبة زيارة الأهل والأقارب لصلة الرحم معهم، وهناك من يقوم بعمل أكل معين ومخصص لهذه المناسبة، هناك أيضا من يقدم الهدايا للأطفال وأهل بيته. ونذكر أن دار الإفتاء المصرية قد صرحت بأن الصوم في هذا اليوم مستحب وإسوة  بنبيينا محمد صلى الله عليه وسلم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *