الإثنين , ديسمبر 5 2016
الرئيسية / اخبار العالم / التحالف العربي يقصف مجلس العزاء بالعاصمة صنعاء وسقوط عشرات الضحايا
أخبار اليمن
قوات التحالف العربي بقيادة السعودية

التحالف العربي يقصف مجلس العزاء بالعاصمة صنعاء وسقوط عشرات الضحايا

شنت طائرات التحالف العربي العسكري الذي تقوده السعودية، غارة جوية على اليمن، مما أدى الى سقوط العشرات من القتلى والمصابين، وحسب ما جاء في التصريح الذي قام به المتحدث الرسمي لوزارة الصحة اليمنية، تميم الشامي، فإن عدد الضحايا المظبوط وهوياتهم لا زال غير معروف، ولا تزال فرق الإسعاف تعمل على نقل الضحايا الذين تحولوا إلى أشلاء، بينما جاء في خبر لوكالة الأنباء الفرنسية أن عدد القتلى في الغارة التي قادتها السعودية بلغ 82 قتيل، و534 مصاب، وحسب التقارير فإن هذه الغارة قد استهدفت مجلسا للعزاء متواجد بالعاصمة صنعاء، التي توجد تحت سيطرة الحوثيون.

أما الحركة الحوثية، فقد أفادت هي كذلك ان هذا الهجوم قد قامت به طائرات حربية، قصفت من خلاله مجموعة من المدنين الذين كانوا يقومون بواجب العزاء في وفاة أحد مسؤولي البلاد، وأكدوا أن من بين الضحايا يوجد عدد من رجال الأمن والمسؤولين العسكريين، الذين يعملون بالقوات التابعة للحوثيين. بينما صرحت وكالة الأنباء الروسية سبوتنك، استنادا على مصادر أمنية بالعاصمة صنعاء، أن من بين ضحايا هذا القصف الذي قامت به طائرات التحالف العربي، اللواء عبد القادر علي هلال، وهو حاكم العاصمة صنعاء، حيث كان في مجلس العزاء الذي كان مقاما لتقديم العزاء في والد وزير الداخلية اليمنية.

التحالف العربي يسعى الى سقوط حكم الحوثيين باليمن وعودة عبد ربه منصور

صرحت وكالة أسوشيتدبرس، أن سيارات الإسعاف انتقلت الى مكان وقوع الغارة حسب شهادة شهود عيان الذين صرحوا كذلك برؤية دخان متصاعد في السماء في موقع الحادث ، ونفس الأخبار أوردها مراسل RT، الذي ذكر أنه بتاريخ السبت الثامن من أكتوبر قد قامت طائرات التحالف العربي بشن غارة على مجلس العزاء، بينما لم ترد أي أخبار عن تعليق التحالف العربي على ما وقع، والجدير بالذكر أن التحالف الذي تقوده السعودية، كان قد صرح بانهم يعملون على تنحية نظام الحوثيين وصالح، من أجل رجوع الحكم إلى الرئيس عبد ربه منصور، الذي تم اختياره بطريقة مشروعة،  وتم الإعتراف به دوليا، وكانت أولى حملات التحالف في اليمن في أواخر مارس 2015.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *