الإثنين , ديسمبر 5 2016
أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار التعليم / وزاره التربيه والتعليم تتعاون مع الداخليه تحسبا لدعوات 11 من سبتمبر
وزاره التربيه والتعليم
جمهوريه مصر العربيه

وزاره التربيه والتعليم تتعاون مع الداخليه تحسبا لدعوات 11 من سبتمبر

قامت وزاره التربيه والتعليم على التنسيق مع وزاره الدخليه لتأمين المدارس وجميع المنشأت والمدريات التعليميه المصريه على مستوى جميع محافظات جمهوريه مصر العربيه واتخاذ الاجراءات المناسبه والاحتياطيات اللازمه لحمايه الطلاب وجميه العاملين بالقطاعات التابعه لوزاره التربيه والتعليم .

التنسيق والتعاون بين وزاره التربيه والتعليم ووزاره الداخليه :-

فقد قامت الوزارتان منذ بدايه العام الدراسى الجديد بالتعاون معا للاتخاذ كافه الاجراءات والتدابير المناسبه ،  تزامنا مع دعوات الحادى عشر من نوفمبر الجارى  ، التى انطلقت داعيتا الى التجمع للقيام بثوره على المظام الحالى ،  نظرا الى ارتفاع اللاسعار والغلاء الذى يشعر به المواطنين فى مصر ،  ولهذا السبب قامت وزاره التربيه والتعليم بالتعاون والتنسيق مع وزاره الداخليه لتأمين المدارس وكافه المنشأت والمدريات التابعه للوزاره .

البروتوكولات التى اتفقت عليها وزاره التربيه والتعليم والداخليه :-

فقد اتفقت وزاره التربيه والتعليم بجمهوريه مصر العربيه ووزاره الداخليه المصريه على العديد من البروتوكولات التى تم التوقيع عليها منذ بدايه العام الدارسى والتى كان ابرز ما جاء فيها فضيه التحرش للطالبات فكان من الضرورى التعامل مع الشرطه النسائيه لتأمين المدارس الخاصه بالفتيات او الطالبات  لمنع التحرش بالمدارس ، وابرز ما جاء فيها ايضا التعاون الضرورى بين جميع المدريات التابعه لوزاره التربيه والتعليم وبين مدريات الامن بجميع المحافظات بتكلفتهم بالمرور اثناء اليوم الدراسى على المنشأت التعليميه وتكليف افراد من الشرطه النسائيه  لتأمين الطالبات بالمدارس الخاصه بالبنات ، وايضا تأمين العاملات بالمدريات التابعه لوزاره التربيه والتعليم ، وايضا الشرطه والامن لتامين المنشأت والمدريات التعليميه والمدارس لحمايه الطلاب والعاملين فأن الوزاره تحرص على حمايتهم وسلامتهم وتأمينهم  ، فلذلك السبب قامت وزاره التربيه والتعليم بالتنسيق والتعاون مع وزاره الداخليه منذ بدايه العام الدراسى الحالى من اجل تأمين عمليه دخول وخروج الطلاب الى المدارس .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *