الجمعة , ديسمبر 9 2016
الرئيسية / اخبار مصر / الأزهر الشريف يدين الحادث الارهابي علي الجنود المصرين في سيناء
الحادث الارهابي
شهداء سيناء

الأزهر الشريف يدين الحادث الارهابي علي الجنود المصرين في سيناء

أدين الازهر الشريف الحادث الارهابي الخسيس التي حدث أمس في شمال سيناء، وهو الاستهداف التي حدث لاحدي الكمائن بشمال سيناء وراح ضحيته 12 مجندا وأصيب 7 أخرين وتم نقلهم الي المستشفيات لتلقي العلاج الازم لهم ، لذلك ادين الازهر هذا الحادث الخسيس وقال ان هذا ليس من تعاليم الدين الاسلامي وانما هي اعمال خارجيه للتخريب.

 

وقد اكد الازهر الشريف تحري وتجريم تللك الاعمال العدائية وانها ليست من عوايد الدين الاسلامي ، ولا من اساسيات دينانا فهي أعال ارهابية بغيضه ودخيله علينا وذلك لمحاربه الجنود الابرياء ولارسال للعالم الخارجي صورة سيئه عن الاسلام ولمعرفه العالم الخارجي ان الاسلام انتشر بحد السيف لا بالسلام وان جميع المسلمين ارهابين ، ولكن الدين الاسلامي حرم قتل النفس.

 

ومن الجديد بالذكر انه تم التأكيد علي ان من يقومون بارتكاب هذه الافعال فهم جبناء لانهم لا يواجهون بل يطعنون في الخفاء، وايضا ليس لديهم اي وطنيه ولا انسانيه لقتلهم ارواح ابرياء لم تأذيهم في شئ ، ويطالب الازهر الشريف التعامل مع هؤلاء الارهابين الخائنين بكل حزم وعدم التهاون في اداء العقاب معهم وذلك لما يقوون به من قتل ارواح ابرياء.

 

وقد تضامن الازهر الشريف مع الجيش والشرطة المصرية وايضا مساندته لكل مؤسسات الدوله التي تقو بالبحث عن هؤلاء المجرمين ونيلهم اقصي عقوبة، وقد حث الازهر الشريف الجيش والشرطة ومؤسسات الدولة وايضا جميع المواطنين الشرفاء في البلد بالامساك بأي ارهاب وذلك للتخلص من الارهاب واقتلاع خطر الارهاب الخبيث واقتلاعه من جذورة ومعرفه من هم ورائهم.

 

 

واخيرا قد قام الازهر الشريف بتقديم واجب العزاء لاسر شهداء الارهاب الغادر في سيناء وتقديم واجب العزاء ايضا للقوات المسلحة المصرية الباسلة والشرطة المصرية، داعيا الله ان يحفظهم بأمنه وامانه وان يتغمد الشهداء في رحمته وان يتقبلهم الله في منازل الشهداء والصدقين وان يلهم ذويه الصبر والسلوان وان يحفظ مصر وشعبها وجيشها وشرطتها من كل سوء وكروه.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *