الثلاثاء , ديسمبر 6 2016
الرئيسية / اخبار التعليم / موضوع تعبير عن النظافة واهميتها بأهم الأفكار والعناصر
موضوع تعبير عن النظافة
النظافة من الايمان كما علمنا رسولنا الكريم

موضوع تعبير عن النظافة واهميتها بأهم الأفكار والعناصر

نعرض لكم اليوم موضوع تعبير عن النظافة, وهى من اهم الأشياء التى تؤثر فى حياتنا, وإذا ادنا أن نعرف النظافة نجد انها مجموعة من الممارسات والعادات التى يقوم بها الإنسان حفاضا على الصحة والشكل والرائحة حتى لا يشمئز منه الآخرين, والنظافة لها كمعنى شمولى تشمل نظافة الجسم ونظافة المنزل الملبس, ونظافة الشارع والمدينة التى نسكن فيها ونظافة البيئة من حولنا.

أهم العناصر:

1- المعنى الشامل للنظافة

2- الدين يدعو للنظافة لأن النظافة من الإيمان

3- اهتمام الدولة بالنظافة

4- اثر النظافة على المستوى الفردى والاجتماعى

5- واجبنا نحو النظافة.

معنى النظافة الشامل:

النظافة هى العناية الشخصية بالنسبة للفرض عن طريق الاغتسال والاهتمام بنظافة الملبس الذى يرتديه, والاهتمام بنظافة الأسنان وغسلها جيدا بالفرشاة والمعجون, ونظافة الأظافر وقصها باستمرار حتى لا تلتصق بها الأوساخ, ايضا لابد أن نهتم بنظافة المنزل عن طريق ترتيب الفراش وترتيب الملابس ووضع الملابس المتسخة فى اماكنها, ويجب أيضا الحفاظ على نظافة المدرسة وعدم رمى مخلفاتنا فى الفصل او الحوش ونضعها فى السلة المخصصة لذلك والمحافظة على كتبنا ودفاترنا نظيفة لانها تعتبر عنوان للطالب. ونظافة الشارع والمدينة بعدم القاء مخلفات الاكل والشرب فى الشارع وعدم الكتابة على الحوائط والمحافظة على الحدائق.

الدين يحثنا على النظافة:

الدين ايضا يحثنا على النظافة والاهتمام بها حيث أن النظافة من الايمان, فإنسان المؤمن المحافظ على صلاته دائما نجده نظيف فى جسمه وملبسه لأن الله يحب المتطهرين, حيث ان الدين الاسلامى قائم على النظافة لأن المسلم يتوضأ خمس مرات يوميا للصلاة, ودعانا الاسلام إلى الاغتسال من الجنابة والاغتسال دائما, ايضا حسنا على استعمال السوال لنظافة الاسنان وتقليم اظافرنا وازالة الاوساخ منها, لذلك نجد الانسان المؤمن يتميز بوجه مضئ مشرق لحرصه على صلاته ونظافته الشخصية. الأدلة على حرص الدين على النظافة كثيرها منها:

قال تعالى: ” وثيابك فطهر” صدق الله العظيم
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:” إن الله طيب يحب الطيب، نظيف يحب النظافة..”

الدولة تهتم بالنظافة:

وتحرص الدولة على النظافة عن طريق وضع سلات مهملات فى الشوارع وكنس الشوارع يوميا وصرف الشوارع والاهتمام بنظافة المدراس والمستشفيات والأماكنم العامة, وواجبنا نحن ان نساعد الدولة فى الحفاظ على مديتنا نظيفة ووضع الزبالة فى السلة الخاصة بها ولا نرميها فى الشوارع حتى تظهر مدينتنا بشكل حضارى أمام العالم فالنظافة هى دليل على تحضر المجتمعات وتقدمها.

تأثير النظافة على الفرد والمجتمع:

النظافة تؤثر تأثير إيجابى على الفرد, حيث أن الانسان الذى يحافظ على نظافته نجده يخلو من الأمراض, حيث نجده يهتم بغسل يديه جيدا قبل الأكل حتى لا تنتقل اليه الجراثيم والميكروبات, كما يهتم بغسل الفاكهة والخضروات قبل أكلها, ويغسل اسنانه ثلاث مرات يوميا للمحافظة عليها من التسوس, وبذلك يحافظ الانسان النظيف على صحته ولا تنتقل إليه الأمراض المعدية, وتعطى النظافة الانسان الثقة بالنفس وترفع من روحه المعنوية حيث تنعكس عليه نظرة الناس له وتقديرهم له عندما يروون جمال ملبسه ومظهره الانيق, وعلى المستوى الاجتماعى فالنظافة تجعلك قريب الى قلوب الناس ولا تنفر منك الناس بسبب رائحتك الكريهة, وتعمل على خلق مجتمع أنيق ومتقدم خالى من الأمراض.

واجبنا نحو النظافة :

ان نهتم بها فى حياتنا اليومية كلها, وعلى كل أم وأب ان يعودوا ابنائهم على النظافة منذ الصغر وتعويدهم على الاستحمام باستمرار وتعليمهم الوضوء والصلاة وتعويدهم على الاهتمام بنظافة المنزل, وترشدهم الى الاهتمام بنظافة المدرسة ونظافة الفصل وتربيتهم على ان النظافة من الايمان وان الرسول صلى الله عليهم وسلم قد وصانا بها, وعلينا ايضا ان نهتم بنظافة البيئة من حولنا ولا نحاول افساد الحوائط بالكتابة عليها, ونحافظ على نظافة شواطئنا الجميلة بعدم القاء القازورات بها, والاهتمام بزراعة الاشجار التى تمدنا بالاكسجين الطبيعى ولا نلجأ الى حرق الزبالة لانها تضر بالهواء والبيئة من حولنا.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *