الأحد , ديسمبر 11 2016
الرئيسية / اخبار العالم / محسن فكرى بطل الكفاح الشعبى فى المغرب يشعل العالم العربى
محسن فكرى
محسن فكرى

محسن فكرى بطل الكفاح الشعبى فى المغرب يشعل العالم العربى

شهدت المغرب حادث حزين أفزع العالم العربى والغربى معانا بعد نقله عبر شاشات التواصل الاجتماعى الفيس بوك وتويتر والذى اشتعلا عقب بث فيديوهات توضح المشاهد التى تعرض لها الشاب محسن فكرى ، أحد بائعى السمك   بمدينة الحسيمة  بالمغرب وذلك لانه كان يمتلك 5 أطنان من السمك داخل سيارة بشكل غير قانونى وليس لديه رخص للبيع فى الشارع
تعرض الشاب محسن فكرى للقتل على يد رجال الشرطة بمدينة الحسيمه بالمغرب وذلك عقب قيام الشرطة بمصادرة الشاحنه والأسماك التى كانت لديه والتى تمثل رأس ماله كله وبمصادرتها يكون ضاعت حياته ولذلك بعد قيام الشرطه بمصادرة الأسماك قام بإلقاء نفسه فى شاحنة القمامة التى بها السمك الذى كان يملكه رغبتا فى اكتساب عطف السطات الأمنية لاعادتها له مره أخرى ، إلا أنها رفضت حتى التوقف لتنزيل الشاب من السياره واستمرت فى الطريق حتى تم قتل الشاب على طريق
وأعرب شباب المغرب أن محسن فكرى يمثل البطل الشعبى المكافح وقاموا بتدشين عدد من الصفحات  على مواقع التواصل الاجتماعى الفيس بوك وتويتر ” وتغريدات تندد بالحادث وباسم البطل الشعبى وتطالب بحقه من السلطات الأمنية ، كما خرج العشرات منهم فى مظاهرات حاشده للمطالبه بحق القتيل وعدم تكرار الحادث مرة أخرى محاسبه المسؤلين عن ذلك الحادث الآليم
وفى الوقت ذاته لم يتوقف على شباب المغرب فقط بل أشعل رواد الفيس بوك فى العالم العربى بأكمله والذين توقعوا أن سبب مصادرة أسماك محسن ليس أنه ليس لديه تصريح فقط بل لأنه رفض اعطاءهم  رشوى من أجل التغاضى عن منتجاته وعدم الاصرار على مصادرتها والتى أدت الدفاع لمبادئه فى ان يتم قتله على أيدى السلطه الأمنية بالمغرب بدون أى مشاعر تدل على مراعاه حقوق الانسان
كما أعربت  عدد من منظمات حقوق الانسان فى الدول العربية والأجنبية بإستنكارها لهذا الحادث والذى  تم نشره على نطاق واسع بالصور والفيديوهات على عدد من المواقع الاخبارية العربية والاجنبية والتى تدل على انتهاك صارخ لحقوق الانسان والمواطن المغربى على أيدى سلطات أمنية واجبها حمايته وليس قتله وطالبوا بفتح تحقيق فورى فى الحادث  وهذا ما قرره ملك المغرب بفتح تحقيق فورى يباشره وزير الداخليه للتحقيق فى الواقعة ومحاسبه المسؤلين عن الواقعة واتخاذ الاجراءات الازمه لمنع تكرار مثل هذه الحوادث

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *