الأحد , ديسمبر 11 2016
الرئيسية / اخبار التعليم / موضوع تعبير عن التعاون واهميتة للفرد والمجتمع بأهم العناصر
موضوع تعبير عن التعاون
موضوع تعبير عن التعاون واهميته

موضوع تعبير عن التعاون واهميتة للفرد والمجتمع بأهم العناصر

نعرض لكل الطلبة المتميزين موضوع تعبير عن التعاون واهميته بالنسبة للفرد والمجتمع, حيث التعاون من اهمي الدعائم التى يقوم عليها المجتمع, فالتعاون يعنى الاتحاد وتوحد أفراد الشعب حيث أن الاتحاد قوة, والتعاون يقوى اواصر الشعب والدولة حيث تعم فوائده على المجتمع وتجعله فى تقدم وتطور الى الأمام.

أهم العناصر:

1- مقدمة عن التعاون

2- المعنى الشامل للتعاون

3- فضل التعاون على الفرد والمجتمع

4- التعاون السلبى مرفوض

5- واجبنا من اجل التعاون والاتحاد

6- حث الدين على التعاون بين الناس

7- نتائج التعاون على المستوى الفردى والاجتماعى

المقدمة:

التعاون بين الناس من اهم الاشياء التى تعود على المجتمع بالفائدة, فقد خلقنا الله فى الدنيا حتى نتعاون ويساعد بعضنا البعض وخلق لكل منا وظيفة وعملى مختلف فى هذه الحياة فمنا المعلم والطبيب والمهندس والزارع والخباز والبائع, و”وكل ميسر لما خلق له” لذلك فنحن فى حاجة لبعضنا الآخر ولا يستقيم المجتمع بدون احد عناصره, فلابد ان نتعاون من أجل علو شأن المجتمع.

المعنى الشامل للتعاون:

معنى التعاون هو المؤازرة ومساعدة الناس, وهو عبارة عن عمل جماعى يجمع الناس للقيام بعمل يشتركون فيه وذلك للمصلحة العامة, والتعاون يشمل التعاون بين الجيران والتضامن فيما بينهم ومساعدة المريض والمحتاج منهم والتعاون فى الاعياد والمناسبات والاستعداد لهذه المناسبات, ايضا التعاون يشمل التعاون بين الاصدقاء فى المذاكرة وفى النشاطات الاجتماعية والتعاون بين الزملاء فى الفصل الواحد ومساعدة بعضهم البعض فى تحصل المواد الدراسية, والتضامن بين الزملاء فى العمل الواحد من النهوض بالعمل ومصلحة المكان الذى يعملون فيه, ولا يقتصر على ذلك فقط بل لابد من مساعدة من لا نعرفه ايضا عندما نرى شخص معاق بصريا او رجل مسن نساعدة فى ان يعدى الشارع او نساعده فى حمل شئ ثقيل عنه, والتعاون دائما يكون على الخير فيما ينفع الناس لا على الشر وما يضرهم.

فضل التعاون على الفرد والمجتمع:

التعاون من اهم الضروريات فى الحياة فلا يمكن للفرد الواحد مواجهة اعباء وصعاب الحياة بمفرده, فقد خلق الله البشر لاعمار الارض, وحثنا على الزواج من اجل تكوين أسرة لتكون مكونة من ام واب وابناء ينشأون على التعاون فيما بينهم من اجل ان تنشأ أسرة سعيدة مفيدة للمجتمع فنجد الام تساعد الأب والبنت تساعد امها فى المنزل والابن يساعد اباه فى العمل والوالدين يساعدان ابناءهم على استذكار دروسهم والاسرة المتعاونة تكون اسرة سعيدة ومفيدة, وفائدة التعاون على المجتمع كبيرة جدا حيث ان تعاون الناس فى انجاز الاعمال يوفر من الوقت والجهد ويساعد على انجاز اعمال اكبر, فلو تكاتفت الناس من اجل اصلاح مشاكل المجتمع فسيؤدى ذلك الى اصلاح عماد الدولة ويؤدى الى التقدم وعلو شأنها بين الأمم, كما ان التعاون يرسى بعض الصفات الجميلة بين الناس فينشر المحبة والمودة بينهم كما يؤدى ألى زيادة الروابط الاجتماعية وحسن المعاملة, فلو كان المجتمع متضامن فنجد انه يستطيع ان يصد الاعداء ومن يقومون بافساد الوطن.

التعاون السلبى المرفوض:

كما ان هناك تعاون ايجابى لابد ان نحرص عليه هناك ايضا تعاون سلبى وهو الذى يقوم على الفساد والسرقة والاجتماع على ما يضر الناس والتعاون بين الافراد فى ممارسة الرذائل واتباع الشهوات فهؤلاء لابد ان ننصحهم ونقومهم ونرشدهم الى الطريق الصحيح ولا نجتمع معهم فيما يغضب الله لان الله حثنا على التعاون على الخير ولا على الاثم والاعتداء على الغير فذلك يعتبر تعاون سلبى يضر الناس.

واجبنا من اجل تحقيق التعاون:

واجب كل فرد من اجل تنمية التضامن بين الناس ان لا يقف مكتوفى الايدى واذا وجد من يحتاج المساعدة يحاول ان يساعدة ويقف بجانبه ونساعد المريض والمحتاج وقد حثنا الله على تأدية الزكاة حتى نتعاون فيما بيننا ويساعد الغنى الفقير حتى تزيد اواصر المحبة والمودة بين الناس.

الدين حثنا على التعاون:

وقد وصانا الله ورسولنا الكريم على التعاون ونذكر فيما يلى بعض الآيات التى تحثنا على التعاون:

قال تعالى: {ولا تعاونوا على الإثم والعدوان} [المائدة: 2].

قال رسول الله- صلى الله عليه وسلم- :
“المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضًا” . (متفق عليه)
“الله في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه” . (رواه مسلم)
“من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته” . (رواه البخاري)
“مثل المؤمنين في توداهم وتراحمهم كمثل الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى” . (متفق عليه)

وقال صلى الله عليه وسلم: (يد الله مع الجماعة) [الترمذي].

وقال صلى الله عليه وسلم: (وعَوْنُكَ الضعيفَ بِفَضْلِ قُوَّتِكَ صدقة) [أحمد].

النتائج التى تعود على المجتمع والناس من التعاون:

زيادة الأواصر والروابط بين الناس من الجيران والاصدقاء , السرعة والدقة وتوفير الوقت فى انجاز الأعمال الى جانب القدرة على التفكير الملهم لان اكتر من عقل يعملون معا, بالاضافة الى زيادة قوة وتماسك الوطن فيمكنك ان تكسر عصا واحدة ولكن من الصعب ان تكسر مجموعة من العصي فى حزمة متماسكة وكذلك المجتمع المتعاون يصعب هزيمته فلابد من نبذ الفرقة بين المجتمع وخاصة المسلمين والمسيحيين ونتحد سويا من اجل رفعة الوطن.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *