الأحد , ديسمبر 4 2016
الرئيسية / منوعات / موضوع تعبير عن السياحة كيف وأين ومتى تحقق صناعة السياحة أهدافها
العملات الاجنبية
السياحة في دبي

موضوع تعبير عن السياحة كيف وأين ومتى تحقق صناعة السياحة أهدافها

اليوم حديثنا عن الكنز الاقتصادى الكبير لأى دوله سنتحدث في موضوع تعبير عن السياحة وسنبحر معكم كيف اصبح لتلك الصناعة نصيب الاسد في الدخل القومى الإجمالى لاى دولة بمواردها ومدخولاتها التى تحققها بالعملة الاجنبية وهذا هو السر فالغاية من اقبال الكثير من المستثمرين على استثمار مشروعاتهم في القطاع السياحي يكمن في توفير ذلك القطاع لسلة من العملات الاجنبية التى يصعب ايجادها بحجم المدخولات هذه في اي نشاط تجاري اخر.

وفي معرض حديثنا عن السياحة وتلك الصناعه الرائجة لابد من الحديث عن المشاكل التى قد تؤثر على الحركة السياحية فالسياحة صناعه تتأثر سريعا بحالات عدم الاستقرار او عدم وجود الامن او حتى حالات الصراع السياسي فبيئة السياحة لابد أن تمتلك الاستقرار والهدوء فالسائح ايا كانت جنسيته يحتاج الى الاسترخاء والاحساس بالامان في البلد التى يزورها ويستمتع بوقته فيها فإذا وجد أن تلك البلد التى سيزورها غير امنه فإنه لن يفكر مرة اخري في المجئ إليها وسينصح كل من يعرفه بعدم زيارة تلك الارض فصناعه السياحة تعتمد على السمعه والأمن وكذلك التسويق فالتسويق للمنتجعات السياحية في بلد ما والتسويق المزارات والاثار التاريخية مهم جدا لتنشيط تلك السياحة بينما التسويق السئ لذلك النشاط في بلد ما يحقق نتائج عكسية بخصوص تلك الصناعه.

وعلى صعيد متصل قد تواجه صناعه السياحة مشاكل اخري غير التسويق السئ وعدم الاستقرار الامنى ألا وهو حال المواطنين في البلد التى سيزورها السائح المستهدف وفي هذا نقول أن السائح يزور بلد ما من اجل الاستمتاع بوقته لن يكون سعيدا إذا وجد أن المعامله معه اثناء تواجده في شوارع البلد الذي سيزورة معامله سيئه من قبل السكان المحليين فيه بسبب حالتهم الاقتصادية الصعبه او عدم وجود التعليم الكافي لكيفيه معامله الزوار الاجانب لذلك فمن عوامل تنشيط السياحة وجود مجتمع حضاري لدية سلام اجتماعي واقتصادى.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *