الجمعة , ديسمبر 9 2016
الرئيسية / اخبار التعليم / موضوع تعبير عن نهر النيل العريق و تعلق المصريين به
نهر النيل
صورة للنيل

موضوع تعبير عن نهر النيل العريق و تعلق المصريين به

نهر النيل هو بمثابة شريان الحياة بالنسبة لوطننا مصر فمصر كما نعلم هي ارض صحراوية في اغلبها لكن مرور  نهر النيل من منتصفها تقريبا و يقسمها الى نصفين هو ما يجعل المناطق على ضفتيه اماكن خصبة و مزدهرة و مزهرة و مخضرة. و لهذا فالنيل بالنسبة لمصر كشريان الحياة بالنسبة لها .

و اليوم نقدم لكم موضوع تعبير عن النيل و روعته و اهميته بالنسبة لمصر.

عناصر كتابة موضوع تعبير عن نهر النيل في مصر:

نهر النيل شريان مصر

مصر هبة النيل

الفراعنة و النيل

المصريين حاليا و النيل

النيل يحتضر

الاخطار التي تهدد النيل

مصر بلا نهر النيل

واجبنا نحو نهر النيل

 

مصر و نهر النيل مرتبطين عبر مرور الزمن فنهر النيل هو شريان مصر جغرافيا فالحضارة في مصر منذ القدم قد قامت حول ضفاف النيل و لم يعرف قط ان حضارة في مصر قامت بعيدا عن النيل في اي زمان من الازمنه و حتى الان لم يستطع الانسان المصري الابتعاد عن النيل الا بحدود بسيطه رغمم كل التطور و التقدم الذي توصل اليه الانسان المعاصر حاليا.

و لهذا فان القول المأثور بان مصر هي هبة النيل ليس قولا من فراغ بل هو معبر فعلا عن حال مصر مع نهر النيل و حال المصريين بالفعل من تعلق و ارتباط شديد بالنيل.

و قد ارتبط النيل منذ قديم الازل بالمصريين منذ الفراعنة و هم اجدادانا الاوئل و ارتبط به الفراعنة و اقاموا على ضفافة و انشؤوا حضارتهم و كان لنهر النيل اثر كبير بالطبع في تطورها و تقدمها و ازدهارها و قد شكل النيل جزءا كبيرا من ثقافتهم و حضارتهم و قد شكل  حياتهم.

و حتى اليوم فان المصريين في ارتباط شديد بالنيل و بحبه و السكن حوله و كلما كان السكن الخاص بهم قريب من النيل كان اغلى و اجمل و اكثر معزة و حبا و رغبه و كلما بعد عنه كان اقل سعرا و اقل جذبا و لفتا للانتباه . و للنيل في قلوب المصريين مكانه كبيرة فهم يحتفلون حوله و يذهبون للتنزه على ضفافه او ياخذون جوله فيه بالمراكب اذا ما قرروا التنزه و نسيان الهموم.

و على الرغم من حب المصريين الشديد له الا ان جهل اغلب المصريين قد يودي به و يقضى عليه حيث ان نهر النيل يحتضر حاليا و هذا بسبب التلوث و النفايات و الملوثات التي تلقى فيه كل يوم.

فهناك اخطار تحيط بنهر النيل من كل جانب منها الملوثات و الافات التي تلقى فيه و منها القاء مياه الصرف فيه غير عايبئين بتلوثه و تلوث مياهه التي نشربها و نعتمد عليها بشكل اساسي في الاكل و الشرب.

و لنا ان نتخيل حياتنا اذا ما رحل عنا نهر النيل و كيف سيكون يومنا دون المرو على كورنيشه للراحة و الاستجمام و من اين سوف نشرب او نأكل او نزرع او نرتوي او نستحم او ننظف منازلنا و نستكمل حياتنا اليوميه.

و لهذا فان من واجبنا جميعا نحو نهر النيل ان نحترمه الاحترام الكافي و نحترم مياهه و ننظفها و ننقيها فعلى مستوى الفرد يجب علينا ان لا نهمله او نلقي به الملوثات او النفايات او الحيوانات الميتة و  على مستوى الدولة و الحكومة فعليها الاهتمام به بشكل اكبر و عليها الاهتمام بنظافته و معاقبه من يحاول تلويثة او اهداره او الاضرار به.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *