السبت , ديسمبر 3 2016
الرئيسية / اخبار التعليم / موضوع عن بر الوالدين ايات من القران واحاديث السنة النبوية
بر الوالدين
فضل الوالدين

موضوع عن بر الوالدين ايات من القران واحاديث السنة النبوية

  موضوع عن بر الوالدين، بر الوالدين ما أعظم أن يعيش الإبن فيرضا والديه وحبه لهما وبر الوالدين رضا من الله سبحانه وتعالى حيث أن البر نعمة من الله ورزق يمنحه الله لمن يشاء من عباده، نكتب موضوع تعبير عن بر الوالدين وأهميتهما في حياة الابناء.

العناصر

  • مقدمة
  • معنى كلمة بر الوالدين
  • أحاديث وأيات من القرآن والسنة تحث علي بر الوالدين
  • عقوبة عقوق الوالدين في الدنيا والآخرة
  • كيفية بر الوالدين ومعاملتهما معاملة ترضي الله عز وجل
  1. مقدمة

الله سبحانه وتعالى أنعم علي الإنسان بنعم لا تحصى ولا تعد ونعجز نحن كبشر أن نوفي الله شكره على نعمه الغزيرة ومنها الوالدين فهما البركة التي أنعم الله علينا بها وهم مصدر الأمن والأمان لدينا، فما من أحد علي وجه الأرض مهما كان قربه منا أو درجة حبه لنا أن يضحي ويعطي الحب والحنان بلا توقف وبلا ملل مثلهما.

فقد خلق الله الأم وخلق معها غريزة الأمومة الطبيعية  فهي تحب وتعطي بلا توقف ودون كلل أو ملل، كما خلق الله الأب ليري أطفاله وأولاده سعداء ولا يريد من الدنيا شئ أخر غير ذلك.

 

موضوع عن بر الوالدين رضا الوالدين من رضا الله

2. معني كلمة بر الوالدين

فقد أمرنا الله عز وجل ببرهما أي معاملتهما معاملة حسنة دون النظر إلي حالتهما ودون الأمر بالحب ولكن أمرنا بالبر وهو درجة أخري ليست تابعة للحب ولكن تابعة لحسن المعاملة واللين في الحديث إليهما والرقة فيدالنظر إليهما عند التحدث معهم سواء كانوا متفقين في الرأي معنا أو مختلفين.

3. أحاديث من السنة النبوية

عن عبد الله بن مسعود – رضي الله عنه – قال: (سألت رسول الله – صلى الله عليه وسلم – فقلت: يا رسول الله) (1) (أي الأعمال أحب إلى الله؟ , قال: ” الصلاة على وقتها (2) ” , قلت: ثم أي؟ قال: ” ثم بر الوالدين ” , قلت: ثم أي؟ , قال: ” الجهاد في سبيل الله “) (3)

أي أن الرسول صلى الله عليه وسلم حث علي بر الوالدين بعد الصلاة في وقتها وذلك لأهمية بر الوالدين وفوائده العظيمة علي الأبناء ووصفه أنه من أحب الأعمال إلى الله عز وجل.

وقال الله تعالى في القرآن الكريم في الأية:

يقول الله تعالى:
{وَقَضَى رَ‌بُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ‌ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْ‌هُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِ‌يمًا، وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّ‌حْمَةِ وَقُل رَّ‌بِّ ارْ‌حَمْهُمَا كَمَا رَ‌بَّيَانِي صَغِيرً‌ا} 

4. عقوبة عقوق الوالدين في الدنيا والآخرة

الله سبحانه و تعالي لا يرضى عن الإبن الذي يعوق والديه فيبقي رزقه قليل ما دام لايرضي والديه ويبقي منبوذ من جانب الناس حتى يرضى الوالدين عن الإبن.

5.كيفية بر الوالدين ومعاملتهما معاملة ترضي الله عز وجل

يجب علينا أيها الأبناء بأن نتوخي الحذر في معاملة الوالدين وأن نقدم علي برهما ومعاملتهما معاملة حسنة مهما كنا في حالة تعصب أو غضب يجب أن نتحكم في أعصابنا وإنفعالتنا حتي نفوز ببرهما ورضاهم ورضا الله سبحانه وتعالى.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *