الأحد , ديسمبر 4 2016
الرئيسية / اخبار مصر / أحمد الطيب يبرأ الأزهر من مؤتمر الشيشان
مؤتمر الشيشان
أحمد الطيب

أحمد الطيب يبرأ الأزهر من مؤتمر الشيشان

أحمد الطيب يبرأ الأزهر من مؤتمر الشيشان ، وهذا ما صرح به شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب يوم الجمعة بشأن المؤتمر الخاص،بالتعريف عن أهل السنة والذى أقيم بغزرونى بالشيشان وماقيل من تصريحات بالبيان الختامى بالمؤتمر الشيشانى .

فقد كان البيان الخاص بالمؤتمر الختامى قد استثنى السلفيين من القائمة المتمثلة فى صفة أهل السنة ، وقد رفض الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر هذا الإستثناء وإتهام شيخ الأزهر بإبعاد أو إستثناء طائفة دون أخرى ، مؤكدا على أن هذا ليس من تعاليم ومبادئ المنهج التعليمى الأزهرى الذى قد تعلمه .

وقد أكد الدكتور أحمد الطيب أن السلفيين يعدوا من أهل السنة والجماعة ، وقد أوضح شيخ الأزهر أن وفد الأزهر الرسمى المشارك فى مؤتمر الشيشان لم يعرف مسبقا البيان الختامى حيث أن البيان لم يتم عرضه عليهم قبل إعلانه وإصداره ، وأن الوفد الأزهرى لم يكن متواجد أساسا بغروزنى .

ولذا فقد أفاد شيخ الأزهر أحمد الطيب أن ماحدث وقيل من تصريحات فى البيان الختامى وعدم علم الأزهر مسبقا به معناه أن الأزهر ليس له أية مسئولية تجاه هذا البيان وما تضمنه ، وأن الأزهر مسئول فقط عن الكلمة التى قام بإلقائها شيخ الأزهر ، وليس عن بيانات لم تصدر رسميا من رموز الأزهر .

وقد أضاف الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر أن ماصرح به فى إطار المنهج الذى تعلمه وتربى عليه لربع قرن بالأزهر وقام بدراسته والخاص برده عن أهل السنة والجماعة واعتبار السلفيين من مجمل أهل السنة والجماعة وعدم أقصاء أى طوائف أو مذاهب ، وهذا منهج التعليم بالأزهر كما قال .

وقد قام شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب بتوجيه رسالة لكل من يتربص بالأزهر ويحاول أن يهدد وحدة المسلمين ، وتتضمن هذه الرسالة قوله إلى أهل الحديث والسلفيين أنه إذا كان قد أخرج السلفيين من أهل السنة والجماعة فمن يستمع إلى الفقرة التى تليها سيعرف الرد على ما قال .

وقد ثارت موجة من الغضب بالمملكة العربية السعودية وذلك بسبب أن الأزهر قد شارك فى مؤتمر غرزنى بالشيشان بشهر أغسطس الماضى ، وظهرت العديد من الإنتقادات من جانب الإعلاميين والناشطين السعوديين احتجاجا على مشاركة الأزهر بوجه خاص ، وعلى مصر بوجه عام .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *