الأحد , ديسمبر 4 2016
الرئيسية / اخبار العالم / الكويتيون يحددون مصيرهم لمواجهة التقشف اليوم السبت الموافق 26/11/2016
البرلمان الكويتي
البرلمان الكويتي

الكويتيون يحددون مصيرهم لمواجهة التقشف اليوم السبت الموافق 26/11/2016

لقد بدأت عمليات التصويت لاختيار البرلمان بالفعل الذي سوف يعلق عليه الكويتيون رغبة منهم في مواجهة سياسة التقشف التي تتبعها الحكومة ؛ حيث تكلفت الحملة الانتخابية حوالي أكثر من مليار دولار .

تجري عملية الانتخابات في خمس دوائر انتخابية ، حيث كل دائرة ينوب عنها عشرة نواب لمجلس الأمة ؛ حيث يبلغ عدد المرشحين 290 مرشحا يتنافسون للفوز بعضوية مجلس الأمة من بينهم 14 إمرأة .

والجدير بالذكر أن الإنفاق في تلك الحملة الإنتخابية للمرشحين حسب الإحصاءات يزيد ثلاث مرات على ما تم إنفاقه في الإنتخابات السابقة لتصل إلى مليار وثلاثمائة مليون دولار تقريبا .

وقد صرح عبدالله الانبعي ” خبير الحملات الانتخابية” أن الكثير من العوامل تسببت في إرتفاع نسبة الإنفاق ، من ضمن هذه الأسباب أو العوامل الاستعدادات اللوجستية مثل نصب الخيام وتوابعها ، والنشاط الإعلامي المكثف والمبالغ فيه .

مواجهة سياسة التقشف :

تسبب رفع أسعار الوقود وخفض الدعم عن مواد كثيرة في تعميق الخلافات بين مجلس الأمة والحكومة الكويتية ؛ مما جعل أمير الكويت ” الشيخ صباح الأحمد ” يقوم بحل البرلمان في أكتوبر الماضي استعدادا لانتخابات جديدة .

كما يتهم المرشحون المعارضون نواب البرلمان السابق بأنهم كانوا موافقين ومهادنين الحكومة وسياساتها على حساب المواطن الكويتي ؛ حيث قاموا بالسماح بتمرير سياساتها الغير ضرورية للمواطنين ، وصمتوا وتجاهلوا الكثير من جوانب الصرف الحكومي المهدر في غير محله

والملفت للانتباه أن أطراف المعارضة التي قاطعت دورتي ديسمبر 2012 ، ويوليو 2013 قد شاركت في هذه الدورة الانتخابية وترشح 30 من أعضائها .

وحسب النظام المطبق حاليا في الكويت سيتم تعيين رئيس الوزراء القادم من أفراد الأسرة الحاكمة ؛ حيث يتم توليه المنصب من خلال الأمير ويلقب ”رئيس الحكومة ”

وحسب الدستور يجب ألا يتعدى عدد وزراء الحكومة بما فيهم رئيسها عن 16 فردا ، وأن يكون من ضمنهم نائبا واحدا على الأقل من مجلس الأمة .

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *