الجمعة , ديسمبر 9 2016
الرئيسية / اخبار التعليم / وزارة التربية والتعليم تكشف التزوير فى امتحانات الطلاب بمحافظة المنيا
المرحلة الابتدائية
وزارة التربية والتعليم

وزارة التربية والتعليم تكشف التزوير فى امتحانات الطلاب بمحافظة المنيا

 

قام عدد من أولياء الأمور، وعصام محمد سعد، معلم لغة انجليزية بإدارة ملوى التعليمية بمحافظة المنيا ببلاغ للنائب العام يحمل رقم 14380 لسنة 2016، أكد فيه وجود تلاعب وتزوير فى نتائج امتحانات بعض الطلاب بالصفين الأول والثاني  الثانوى بالفصل الدراسى الثانى بمدرسة المحرص الثانوية المشتركة للعام الدراسى 2014، 2015.

ترقية مدير مدرسة

وقال المعلم عصام سعد أن الإدارة التعليمية قد قررت ترقية مدير المدرسة اثناء واقعة التزوير المذكورة من معلم خبير لغة عربية إلى وكيل قسم التعليم الثانوى بالإدارة التعليمية ومنها إلى قسم المتابعة بالإدارة، موضحا أنه توجه إلى وكيل وزارة التربية والتعليم لعرض المستندات والتقارير التى تثبت واقعة التلاعب فرد عليه قائلا: متهدش المعبد على اللى فيه”، موضحا أنه أكد له أن الوقائع ثابته وفق القانون فرد وكيل الوزارة: خلى القانون ينفعك.

وأوضح أنه قد تلقى تهديدا صريحا من مدير عام إدارة ملوى التعليمية بإلغاء انتداب محمد سعد محمد والده وإعادته إلى وظيفته الأصلية مرة أخرى كمعلم خبير لغة انجليزية للتراجع عن الشكوى ووقائع التزوير.

وأكد المعلم، أن واقعة التزوير  تتضمن تغيير نتائج لأكثر من 35 طالب غير أن تجمهر العاملين بالمدرسة وقت قيام لجنة التحقيق بفحص الواقعة أدى إلى منع اللجنة من استكمال عملها والإطلاع على جميع الأوراق التى يوجد بها تلاعب داخل كنترول المدرسة.

كما كشفت تقارير  توجيه اللغة الانجليزية بإدارة ملوى التعليمية، عن أن هناك تزوير فى نتائج امتحانات الطلاب فى الصفين الأول والثانى الثانوى، تمثلت فى تغيير درجات الطلاب من راسبين إلى ناجحين.

تأكيد تزوير الامتحانات

وأكد التقرير أنه يوجد عدم تطابق بين الدرجات الواردة فى كشوف أعمال السنة لما هو مسجل بالكنترول وهى مخالفة يحاسب عليها القانون، مشدد على أنه تم استخدام المزيل” الكوريك تور” داخل الكنترول وهو مخالف وممنوع قانونا.

من جانبه قال محسن محمود مدير عام إدارة ملوى التعليمية فى تصريحات خاصة لـ” اليوم السابع”، إنه تم التحقيق فى الواقعة بمعرفة الشئون القانونية بالإدارة والمديرية ومجازاة كل من ثبتت إدانته، وتم إغلاق الواقعة منذ فترة سابقة.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *