الثلاثاء , ديسمبر 6 2016
الرئيسية / اخبار التعليم / موضوع عن الوحدة الوطنية باهم العناصر لكل المراحل 2016
موضوع عن الوحدة الوطنية واهم العناصر
موضوع تعبير عن الوحدة الوطنية

موضوع عن الوحدة الوطنية باهم العناصر لكل المراحل 2016

لكل الطلاب بجميع المراحل التعليمية نعرض لكم موضوع عن الوحدة الوطنية، حيث ان “تعبير عن الوحدة الوطنية” من اهم الموضوعات التى دائما ما تأتى فى الاختبارات النهائية، فالوحدة الوطنية هى الشئ الذى يجمع شمل الامة على قلب واحد وداخل وطن واحد يخلو من العنف والكره والحقد، حيث يعيش الجميع متساوون فى الحقوق والواجبات يقفون بجوار بعضهم وقت المحن والشدة يدافعون عن وطنهم ض اى اعتداء خارجى ولا يفرقون بين دين او لون او شكل او فقير او غنى، فيعيش الجميع تحت سماء الوطن ويكون المواطن مصرى ولا يهم وجهته الدينية ولا الفكرية هذه هى الوحدة الوطنية التى لابد ان نحافظ عليها.

اهم العناصر لـ موضوع عن الوحدة الوطنية:

ما هى الوحدة الوطنية

كيف نحقق الوحدة ونتجب الفتن الطائفية

تأثير الوحدة على الفرد والمجتمع

الدين ورأيه فى وحدة الوطن

الخاتمة

ماهى الوحدة الوطنية:

تعتبر الوحدة الوطنية من اهم الدعائم الاساسية لاى وطن قوى ومتقدم، وتتمث هذه الوحدة فى التلاحم بين افراد الشعب بينهم البعض وبين قياداته الوطنية، حيث ينشا المجتمع فى ظل هذا التلاحم فى جو من الطمأنينة والامن حتى مع الاختلاف فى بعض الوجهات ولكنها لا تفسد الود بين اطراف المجتمع الذى يؤمن بحرية الراى والعقيدة ولا يفرق بين فرد واخر الى على هسبيل كفاءته واجتهاده، اى ان الوحدة هى وطن واحد يجمع بين اطراف الشعب شماله وجنوبه شرقه وغربه، شعب يجمعه التاريخ المشترك والمصير الواحد، والوحدة الوطنية تشمل اولا الوحدة وهى التآلف بين جميع الاطراف واجتماعها فى قالب واحد وهو الدولة ، والوطنية وهى هوية الفرد وانتمائه للدولة، منذ لك جاء معنى الوحدة الوطنية، التى تعنى ان يتحد مجموعة من الافراد فى دولة فى الدين والتاريخ والعرق والاقتصاد فى وطن واحد تحت رايته.

كيف نحقق هذه الوحدة:

وحتى يتم تحقيق هذه الوحدة لابد من كل فرد بالمجتمع ان يشعر باخيه ونراعى مشاعر الاخرين وعدم التعدى على حقوق الغير ونحترم اراء الأخرين وتوجهاتهم سواء كانت سياسية او دينية، ايضا لابد من نبذ الفتن وسرعة القضاء على الفتن ومن يفعلها والسرعة فى الحكم على المذنبين ممن يثيرون الفتن، ولابد ايضا من التجديد للخطاب الديني فيما بين المسلمين والمسحيين وتوعيتهم بالوحدة الوطنية وحثهم عليها، بالاضافة الى سيادة لقانون على الجميع لدرء الفتنة الطائفية وعدم التمييز بين اى طرف على حساب الآخر.

كما ان نشر المودة والمحبة بين افراد الشعب من الاشياء الهامة ونبذ التطرف والعنف ونشر قيم التسامح، وتعتبر هذه القيم التى نادى بها الدين الاسلامى الذى دعانا الى اماطة الاذى عن الطريق وافشاء السلام، والابتسامة فى وجه الاخرين، كما يتحتم علينا للحفاظ على الوحدة المساهمة فى تنمية وتطوير المجتمع وان نحافظ على استقراره والحرص على امن الوطن، وحماية الدولة من الداخل والبنية الاساسية من الذين يحاولون هدمها، ولابد ان يتعاون الجميع حكومة وجيش وشرطة وشعب فى حماية الوطن والمحافظة على امنه.

كما يجب ايضا تنمية هذه الوحدة فى ابناء الوطن منذ صغرهم من خلال البيت والمدرسة التى عليها عامل كبير فى ذلك، من خلال الكتاب المدرسي والتى لابد وان يشتمل على اهم منجزان الوطن وتاريخه وقصائد وطنية تثير الحماسة داخلهم، ولابد ايضا من وجود نشاط مدرسي يشمل مسابقات وزيارات وحفلات وغيرها لتنمية وعيهم تجاه الوحدة ونبذ الارهاب والعنف، كما ان لوسائل الاعلام دور فعال فى ذلك فلابد من وجود برامج لتوصيل رسالة الى الناس مفادها الحفاظ على وحدة افراد الشعب ونشر المحبة بين جميع الاطراف، ووجود برامج حوارية تخاطب الشباب وتعرفهم دورهم فى المجتمع.

ما هو تأثير الوحدة على الفرد والمجتمع:

وجود الوحدة بين الافراد فى المجتمعات ومساندتهم لبعضهم البعض يعطيهم القوة الدافعة لمواجهة الاعداء فى الداخل والخارج حيث تمنحهم هذه القوة القدرة على حماية الوطن وحماية انفسهم من الاعداء ليشكلوا نسيج واحد لا يمكن فصله، وعندما تسود الوحدة والتعاون بين الشعب تقل الخلافات والمشاكل الداخلية التى تؤثر سلبا على المجتمع وتعمل على تخريبه ولكن مع عدم وجود مشاكل بين افراد البلد الواحد يوجهون كل جهودهم نحو بناء الدولة وتقدمها، كما يساهم التلاحم بين الافراد فى المجتمع فى النهوض به فى كافة المجالات وتجعلهم ينظرون سويا نحو مستقبل مشرق، وعندما تتحقق الوحدة يشعر المواطن بالانتماء مما يدفعه الى الاخلاص فى العمل وتطوير المجتمع وتعطى للناس نظرة ايجابيه وقدرة على التفاؤل.

 رأى الدين فى الوحدة الوطنية:

اتضح ذلك فى آيات الله عز وجل التى حثنا فيها على التعاون والوحدة والمحبة بين الناس ومنها:

يقول المولى عزّ وجلّ في محكم تنزيله: “وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا ۚ وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنتُمْ عَلَىٰ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا ۗ كَذَٰلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ”،

حيث يتضح ان الدين الاسلامى قد جعل للوحدة الوطنية اهمية عظمى تتضح بعد ان هاجر الرسول صلى الله عليه وسلم من مكة الى المدينة حيث عمل الرسول على المؤاخاه بين المهاجرين والانصار ليشكلوا ركيزة اساسية فى الدولة الاسلامية الجديدة حتى يكون المجتمع الاسلامى قائم على الترابط بين المسلمين والتلاحم بينهم بعضهم البعض حيث اسس الرسول مجتمع اسلامى قائم على التسامح والمحبة والعطف والعدل والمساواة والدفاع عن الحق والوقوف فى وجه الظلم ونصرة المظلوم حتى لا يشعر احد بالحقد تجاه الاخر، فبدا الرسول بناء الدولة ببناء المسجد حيث كان المؤسسة التربوية والتعليمية ومكان العبادة ثم بعد ذلك المؤخاة بين المسلمين جميعهم سواء من مكة او المدينة، لذلك نجد ان تحقيق الوحدة يلزم العودة الى الدين الاسلامى الصحيح القائم على التسامح.

من خلال ذلك العرض الذى اتمنى ان اكون وفقت فيه وعرضت عليكم الموضوع عرضا مبسطا، يتضح لنا اهمية الوحدة فى تنمية ورخاء وازدهار المجتمع، ومصر هى اولى الدول التى حافظت على هذه الوحدة على مدار تاريخها عاش بها الجميع على مختلف الاديان وشكلوا نسيج لمجتمع واحد وقفوا جنبا الى جنب فى وقت الاحتلال فى ثورة 1919 وكان الهلال مع الصليب هو رمز لهذه الوحدة والتى استمرت حتى وقتنا هذا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *