الجمعة , ديسمبر 9 2016
الرئيسية / اخبار العالم / الأمير وليد بن طلال يشعل السعودية بالسماح للمرأة قيادة السيارة
الوليد بن طلال
الأمير بن طلال

الأمير وليد بن طلال يشعل السعودية بالسماح للمرأة قيادة السيارة

يشهد مواقع التواصل الاجتماعى والمواقع الإعلامية التى تنشر فى المملكة العربية السعودية حالة من الجدل الواسع حول قضيه السماح للمرأة السعودية بقيادة السيارة ، أو منعها من ذلك على الرغم أن عدد كبير من الدول العربية تسمح بذلك كنوع من الحرية الشخصية للمرأة  وحفاظا على حقوق المرأه بالتمتع بالحرية، إلا أن المجتمع السعودى يرفض ذلك القرار حفاظا على نسائهم على حد تفكيرهم
وطالب عدد كبير من نساء المملكه و عدد من رجال الأعمال والإعلاميين بالسعودية باعطاء المرأه حقها بالتمتع بمزيد من الحرية وبخاصة الحركه داخل البلد عن طريق اصدار قرار يسمح لها بقيادة السيارة وخاصه أن الأعراف والقوانين السعوديه ترفض اعطاء المرأه تراخيص قيادة ، وطالبوا باصدار قرار ينهى هذه القضيه بالسماح لها بالقيادة
وأعرب الأمير الوليد بن طلال ، أحد رجال الأعمال المعروفين داخل المملكة العربية السعودية عن غضبه  فى منع المرأة من الحصول على رخصة قيادة السيارة ، مطالبا الحكومة السعودية بضرورة إصدار قرار رسمى يعطى  لهم الحق فى القيادة وبشروط يتم وضعها داخل القوانين لإصدار التراخيص
وأكد “بن طلال” أن المرأه كما لها حق فى التعليم فمن حقها الحصول على الأحساس بالهوية  والحرية  داخل الدولة حفاظا على استقراراها وتحقيق مصالح اجتماعية واقتصاديه لهم ، وذلك توفيرا للنفقات بدلا من الاعتماد على قيادة رجال أجانب للسيارات للنساء فى السعودية ، مما يعد مخالف للدين بوجود خلوه شرعيه بين الرجل والمرأه داخل السيارة

وأوضح  ” بن طلال ” إلى أن رخص القيادة تعطى للمرأه بشروط وعلى رأسها أن تكون للسيارات الخاصة وأن تقود المرأه داخل البلد وليس لها الحق بالقيادة خارجها ، مع مساعده رجال المررو بالاهتمام بالتعليمات الازمة فى قيادة السيارات والالتزامب بقواعد الطرق لتقليل الحوادث
وأشار الأمير بن طلال إلى ان موقفه المطالب بحق المرأه فى القيادة سيتسبب فى وجود مواقف معارضه من عدد كبير من المسؤلين بالدولة إلا أنه مصر على رأيه حفاظا على استقرار المجتمع واعطاء المرأه حقوقها

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *