الأحد , ديسمبر 4 2016
الرئيسية / منوعات / موعد اجازه المولد النبوي الشريف 2016 تاريخ العطله في مصر وكل الدول العربيه
معايدة
المولد النبوي الشريف

موعد اجازه المولد النبوي الشريف 2016 تاريخ العطله في مصر وكل الدول العربيه

نتابع معكم عطله المولد النبوي الشريف حيث يحتفل بها المسلمون في كل الدول العربيه ويسعي دائما المواطنون في مختلف الدول العربيه وبالاخص دوله مصر الي الاستعداد كل سنه بمولد النبوي الشريف قبل موعده استعدادا ليه من اقامه الحفلات واقامه النداوات الدينيه احتفالا بمولد النبوي الشريف وتختلف استعداد الناس للحفلات من بلد الي اخر فلكل بلد عاداتها في طرق احتفالها بالمولد النبوي فلقد تم اعلان اجازه المولد النبوي الشريف من دار الافتاء المصريه حيث يكون يوم الاتنين الموافق 12 ديسمبر فاانه اجازه رسميه معتمده في جميهع القطاعات الحكوميه في مختلف بلدان الوطن العربي لانه له طابع مميز خاص وتحديدا في دوله مصر العربيه التي اشتهرت بالاحتفال المميز بالمولد النبوي وشراء المصريين لمعظم انواع الحلوي المتنوعه ولكن قد شهدت مصر ولاول مره في هذا العام غلاء سعر الحلوي ارتفاع مبالغ فيه نظرا لوجوده ازمه السكر الموجوده من شهور في الاسواق.

موعد اجازه المولد النبوي الشريف 2016

موعد اجازه المولد 12 ديسمبر ، في هذا اليوم سنشاهد المزيد من الاحتفالات وشراء المواطنيين لحلوي المولد استعداد له ، ونلاحظ ارتفاع في سعر الحلوي حيث بلغ سعر الكيلو الي مايقرب من 140 جنيه نتيجه ارتفاع سعر السكر  ويوجد بعض المحلات تعرض سعر الكيلو 60 جنيه ولكن ذات جوده متوسطه لتناسب جميع المواطنيين ، ومن العادات الموجوده في مصر ايضا هيا اقامه الحفلات والقاء القصائد والشعائر الدينيه التي فيها مدح للرسول محمد عليه  الصلاه والسلام وانتشار الفرحه والبهجه وسط الناس في تلك اليوم العظيم الذي تم فيه الانتقال الي النور بعد فتره كبيره من انتشار الظلام ، ونعر لكم الان بعض عبارات التهنئه المناسبه لمولد النبوي الشريف .

رسائل تهنئه المولد النبوي الشريف

لك وردة جورية
بماء الورد مروية
مكتوب عليها تهنئة
بمولد سيد البشرية

عوام البشر
والشمس والقمر
يزفون التهاني
للقائم المنتظر
بمولد سيد الرسل

عم الفرح
والعيد تجدد
بميلاد
سيد الخلق محمد
نبارك لكم ميلاد منقذ البشرية

النور في الكون انتشر
ابتهاجا بميلاد
سيد البشر
نبينا شفيعنا
في يوم المحشر

عمت الأفراح كل وادي
بعد أن نادى المنادي
ولد المصطفى الهادي
متباركين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *