السبت , فبراير 24 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار التعليم / موضوع تعبير عن الصدق و فضله عن الله تعالى و عن الناس
الاباء
التربية

موضوع تعبير عن الصدق و فضله عن الله تعالى و عن الناس

للصادق مكانه كبيرة و عظيمة في قلبو الجميع و الصادق انسان محبوب و انسان مرغوب في القرب منه طول الوقت , و هو انسان قيم حضوره له اهميته و غيابه له اثره و كلامه له ثقله , و الصادق لا يخافه الناس بل يثقون به و يودعونه اسرارهم و اخبارهم بكل ثقة و روية و راحة و استرخاء و الصادق يجد توفيق الله تعالى و فضله و بركته في كل خطوة يخطوها و في كل لحظة تمر عليه .

و على الجهة الاخرى فان الكاذب لا مكان له في المجتمع و لا يرحب به الناس و لا يثقون في كلامه و لا يطلبون منه شهادة على اي امر و لا يأخذون شهادته على محمل الثقة و الوثوق فيها و هو غير مرحب به و غير موثوق فيه و غير مريح في التعامل معه فانك باستمرار تحس انه يخفي امرا ما او يخطط لامر ما و يخطلت واقعه باكاذيبه فيصبح حديثه  درب من الخيال لا اكثر و يصبح كلامه موضوع لدى الناس بين قوسين , و الكاذب يسقط من نظر الناس و لا يصدقونه مع الوقت و يفقدون الثقة به حتى لو اقسم على كلامه .

و يحس الكاذب بالغضب و السخط و الظلم عندما يكذبه الناس و لا يثقون فيه و يلوم من حوله على ذلك و لكنه قد نسي ان من حوله قد فقدوا الثقة فيه منذ زمن و انه هو نفسه السبب في ذلك فلا يجب ان يلوم احدا ما على ما اقترفته يداه. و الكذب يمكن ان يخرب البيوت العامرة و يقل الامل في القلوب الكذب و الخداع يؤلم بشدة و يعصف بالنفس و بخاصة اذا كان من كذبت عليه يضع الكثير من الامال و الطموحات على وعودك الكاذبة و الكذب لا يمكن .

و الكذب ليس من صفات الرجولة بل هو اصل الندالة و قلة الاصل و الجبن فالكذب هو مرادف قوي لكملة جبان فالكاذب ليس لديه القدرة على الصدق لان الصدق يحتاج الى قوة و الى شجاعة و الى جرأة و الجبان يفتقر الى كل تلك الصفات فتجد ان الكذب رفيق اشباه الرجال و ان الصدق رفيق للشجعان و الاقوياء .

و الكذب مرادف للهروب و الصدق مرادف للشجاعة و الصلاح و الطهر و النقاء, و الكذب يفقد الثقة بين المجتمع و يغيب الراحة و التواصل و التلاحم و يفشي الشجار و النزاع و الصراعات و الصدق يقوي القلوب و يزيد الروابط و ينمي المجتمعات و العائلات و الاسر و و يقوي العلاقات و ينجح الخطط و المحاولات للاصلاح و التقدم و النجاح.

فانك تجد الناجح دائما صادق الكلام صريح الحديث واضح الخطى اما الفاشل فانك تجده دائما متضارب الكلام و متخبط القرارات يبرر و يكذب دائما فانه يبرر افعاله و اخفاقات المستمرة و المتكررة , و يبحث لها عن الف مخرج و مخرج فيكذب و يكذب و ينجح بالكذب حينما فشل في تحقيق ما يصبو اليه و الكاذب يظن نفسه ذكيا و يظن الكذب حرفة و مهنه و شطارة و يرى الصادق فاشلا عاجزا عن فنون التلوي و التحايل و التهرب و لكنه لا يعلم ان الكذب سهل للغاية اما الصدق قهو له قيمةعظيمة لا يقدرها امثاله و لا يستططيع من هم في تفكيره الوصول اليها و معرفتها و ادراك قيمتها الراقية و العميقة و الصادقة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *