الإثنين , نوفمبر 20 2017
الرئيسية / اخبار العالم / الجيش اللبناني يدخل أكبر معركة لدحر تنظيم داعش من الحدود اللبنانية السورية
تنظيم داعش
الجيش اللبناني

الجيش اللبناني يدخل أكبر معركة لدحر تنظيم داعش من الحدود اللبنانية السورية

قامت قيادات الجيش اللبناني بالإعلان عن وجود ودخول أكبر معركة داحرة مع تنظيم داعش الإرهابي، وذلك على الحدود اللبنانية السورية والعمل على التخلص منهم وإيقاف نزيف الدماء التي يوجد حالياً في الكثير من البلاد العربية، وأيضاً العمل على توقفهم عن دخول الكثير من الأماكن والمنتشرة التي تتناسب وتتواجد عن غيرها وتقديم العديد من الاتجاهات التي توجد في الحدود اللبنانية السورية.

وذلك بانطلاق عمليه فجر الجرود لتحرير الحدود اللبنانية السورية من تنظيم داعش الإرهابي، وتم توضيح أن مهمة الجيش هي تدمير مواقع داعش الإرهابية واستعادة جميع الأراضي حتي الحدود السورية وتقديم العديد من الأشياء المختلفة التي تساعد على إيقاف الأعمال الإرهابية، وانه تم التشديد على عدم تنسيق مع حزب الله أو الجيش السوري في هذه العملية.

وأيضاً عدم وجود مفاوضات مع تنظيم داعش وان الجيش اللبناني يخوض أشرس مفاوضات ومعارك ضد الجماعات الإرهابية، كما أن العملية تهدف الي السيطرة على تلال استراتيجية لشل تحركات أفراد التنظيم، وأيضاً تم التأكيد على حتميه انتصار الجيش اللبناني وعدم وجود مفاوضات مع تنظيم داعش، وان العسكريين المخطوفين لدي داعش يشكل أولوية بالجيش اللبناني.

ومن الجدير بالذكر أيضاً أن مهمه الجيش هي مهاجمة عناصر التنظيم الإرهابي داعش، وذلك لتحرير الأرض واستعادتها من جديد وعدم دخولهم الي العديد من الحدود العربية الأخرى واستعادة رأس بعلبك والقاع، كما تم التأكيد على أن الإرهابين هم مجموعة مشاة معززين بالأسلحة والقناصات والدراجات البخارية وأسلحة مضادة للطيران ويتم تمويلهم لمين يقومن بالخراب للدول العربية.

ويذكر انه أيضاً سيطر الجيش اللبناني على بعلبك وعلى القاع والعديد من الأنحاء المختلفة وانتشار العديد من الأشياء والاتجاهات الأخرى، ويتم البحث عن العديد من الأماكن المختلفة التي تساعد على ايقاف العديد من الأعمال الإرهابية، والقضاء على تنظيم داعش الإرهابي في كافة المناطق المختلفة، وايقافهم من الزحف على كافة الأماكن والحدود العربية دائماً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *