الإثنين , نوفمبر 20 2017
الرئيسية / اخبار العالم / فلوريدا تستعد للأعصار الأسوأ وأجلاء العديد من سكان الولاية الأمريكية بعد انقطاع التيار الكهربائي
المحيط الاطلسي
اعصار فلوريدا

فلوريدا تستعد للأعصار الأسوأ وأجلاء العديد من سكان الولاية الأمريكية بعد انقطاع التيار الكهربائي

يستعد حالياً جميع سكان ولاية فلوريدا الأمريكية إلى أعصار أخر بعد الذي وجد في أيرما وهو من أخطر الأعاصير التي حلت على العديد من البلاد، حيث يشكل إعصار إيرما خطراً على إمدادات الكهرباء فى ولاية فلوريدا الأمريكية، أكبر مما سببه الإعصار هارفى فى ولاية تكساس وذلك بسبب سرعة الرياح المصاحبة لإيرما والتي تصل إلى 320 كيلومترا فى الساعة، وقد تتسبب تلك الرياح فى إسقاط خطوط الكهرباء وإغلاق المحطات النووية كما تهدد بانقطاع التيار الكهربائي عن ملايين المنازل والشركات لأسابيع.

والجدير بالذكر أيضاً ان الرياح المصاحبة لأعصار ايرما تعادل قوة الرياح وتكون الأقوى بالنسبة لأي إعصار فى تاريخ المحيط الأطلسي، وذلك فى حين كانت الأمطار الغزيرة السبب الرئيسي فى الدمار الذي أحدثه الإعصار هارفي، ورغم السيول التي اجتاحت مدينة هيوستون فلم تنقطع الكهرباء فى الأغلب الأمر الذي أتاح للمواطنين استخدام التلفزيون والراديو لمعرفة أحدث التطورات أو استخدام مواقع التواصل الأجتماعي لطلب المساعدة.

ويذكر انه أيضاً قال جيسون سيترى وهو خبير أرصاد فى مجموعة كوموديتى ويذر عندما وصل هارفى لليابسة فى تكساس تراجعت شدته بسرعة لأنه دخل البر بالكامل لكن إرما قد يحتفظ بمعظم قوته، وأسفر إرما عن مقتل عدد من الأشخاص ودمر جزرا فى البحر الكاريبي، وتشير التوقعات الحالية إلى أن شبه جزيرة فلوريدا بالكامل تقع فى مسار الإعصار الذي وصل اليابسة فى البحر الكاريبى بسرعة رياح مصاحبة بلغت 295 كيلومترا فى الساعة.

وأيضاً ان الخطر الذي يشكله إعصار من الفئة الخامسة وهى الأعلى على مقياس سفير-سيمبسون، ويكون كبير بما يكفى لدرجة أن شركة الكهرباء فى فلوريدا تعتزم إغلاق اثنين من محطاتها لتوليد الكهرباء بالطاقة النووية فى الولاية فيما حذر مسؤولون من أنهم سيضطرون لإعادة بناء أجزاء من نظام الكهرباء وهو ما قد يستغرق أسابيع، وانه لابد من الوقوف لتصدي لتلك الكوارث الطبيعية الذي يتم حدوثها في العديد من الولايات الأمريكية المتعددة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *