الإثنين , ديسمبر 18 2017
الرئيسية / اخبار العالم / الملك سلمان بن عبد العزيز يستقبل البطريرك الراعي داخل الرياض
داخل الرياض
استقبال البطريرك الراعي

الملك سلمان بن عبد العزيز يستقبل البطريرك الراعي داخل الرياض

قام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود باستقبال البطريرك الراعي داخل مكتبة في قصر اليمامة داخل العاصمة السعودية الرياض، وهو البطريرك اللبناني مار بشارة بطرس الراعي لبطريرك أنطاكيا وسائر المشرق للموازنة، ويتم البحث وتقديم الكثير من الأشياء المختلفة وتحديدها داخل المملكة العربية السعودية، ويتم البحث وراء تقديم كافة الأشياء المختلفة والمتوازنة في العديد من الأنحاء المتعددة وتوجد العديد من المشاورات المتعددة والمتوحدة داخل المملكة العربية السعودية دائماً، ويتم التقديم المستمر لتطور العلاقات المختلفة.

وأيضاً أن خادم الشريفين قام باستقبال البطريرك اللبناني مار بشارة الراعي وتم إجراء العديد من المباحثات خلال الاستقبال، ويتم أستعراض العديد من العلاقات الأخوية التي توجد بين المملكة العربية السعودية وبين لبنان، وأنه يتم التأكيد على الدور الأساسي لمختلف الأديان والثقافات التي تساعد في تعزيز الخاصة بالتسامح ونبذ العنف والتطرف والإرهاب وتحقيق الأمن والأستقرار والسلام لجميع الشعوب في المنطقة والوطن العربي، ويتم تقديم العديد من القضايا وتناولها والتحدث فيها أثناء اللقاء وإيجاد الحلول للعديد من المشكلات المختلفة التي يتعرض لها الوطن العربي، ويتم البحث في الكثير من الأشياء التي تتناسب مع غيرها ووجودها بين لبنان والسعودية.

ويتم أستعراض لعديد من العلاقات الأخوية بين المملكة العربية السعودية ولبنان، ويتم التأكيد على الأهمية الخاصة لدول الأديان وجميع الثقافات الخاصة بالتعزيز الدائم والتسامح، ويتم نبذ وإنكار العنف والتطرف والإرهاب ويتم تحقيق الأمن والأستقرار في العالم العربي بأكمله، وتعتبر هذه هي أول زيارة إلى المملكة العربية السعودية وهذا بسبب النشأة الخاصة بين البلدين والإعلان عن رئيس الأزمة التي يتعرض إليها رئيس الوزراء سعد الحريري وأستقاله في الرياض، والعمل على تقديم العديد من الأشياء المختلفة والعلاقات الثنائية المشتركة بين البلدين.
وقامت العديد من المصادر البنانية بالتأكيد على إن الراعي يريد بنفسه أن يقوم بالتحري عن مصير الحريري، وأيضاً يقوم بتقديم رسالة خاصة إلى الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وذلك أن لبنات لا تتحمل وجود حروب أخرين على الأرض، ووجود العديد من الصراعات الإيرانية السعودية، والبحث وراء تحقيق العديد من الأشياء المنتظمة وتقديمها بين لبنان والسعودية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *