الأحد , مارس 24 2019
الرئيسية / اخبار العالم / سماعات التليفون المحمول وراء وفاة مراهق في ماليزيا
وفاة مراهق ماليزي
سماعات التليفون المحمول

سماعات التليفون المحمول وراء وفاة مراهق في ماليزيا

في الساعات الماضية وجدت حالة وفاة جديدة خاصة بمراهق ماليزي، وهذا أثناء نومه بسبب تعرضه إلى صاعقة كهربائية وهي التي نتجت عن ارتداء المراهق سماعات الأذن أثناء نومه، وهذا أتي بعد أن كان الهاتف المحمول متصلاً في الكهرباء خلال شحنها وتوصيله في مفتاح الكهرباء، وذلك ما أدي إلى وصول شحنة كهربائية إلى جسده وذلك ما أدي إلى وفاة المراهق الماليزي مباشرة، وهي من الأشياء التي أثرت كثيراً عليه والتي نصح بها العديد من الخبراء في العديد من الأماكن المتعددة، ووجد تفاعل بين الشاحن وبطارية الهاتف المحمول سماعة التليفون المحمول بشكل دائم.

يذكر أيضاً أن والدة المتوفي وهو يدعي “مهد عايدي” أكدت أنها فوجئت في صباح اليوم التالي أن أبنها لا يريد ولا يتحرك عند نداءاتها له، وعندما سعت إلى إيقاظه وجدت جسد ابنها بارداً وقامت بعد ذلك بإبلاغ الشرطة بالواقعة، وهذا جاء في التحقيق وهي التي كشفت عدم وجود دم في أذنه اليسرى التي أدت إلى ذلك، ووجدت العديد من الأشياء التي أكدت على أنه لابد من توقف العديد من الأشخاص عند ارتداء سماعات الأذن أثناء شحن الهاتف المحمول، وايضاً يتم العمل باستمرار على تقديم الكثير من التقارير التي تجعل هذا الشيء من الأشياء الخطيرة التي توجد في كافة الأنحاء.

كما أنه بعد تكرار مثل هذه الحوادث التي تتعلق بوضع الهاتف المحمول في الكهرباء واستعماله أثناء الشحن، واصبح من المؤكد أن يتعلق الأمر بتعرض حياة الشخص وسلامته إلى الوفاة وسلامة هاتفه أيضاً، وذلك حيث أن البطارية خلال مرور الإشارات الكهربائية من الشاحن إليها يتم استهلاك البطارية خلال استعمال الهاتف وهذا ما يتسبب في حدوث خلل في العملية الكيميائية التي توجد في البطارية لذلك فلابد أن لا يتم استعمال الهاتف أثناء عملية الشحن أبداً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *