الجمعة , مايو 24 2019
الرئيسية / اخبار مصر / نائب برلماني يطالب بزيادة دعم التموين وأن يكون 100 جنيه للفرد
نائب برلماني
زيادة دعم التموين

نائب برلماني يطالب بزيادة دعم التموين وأن يكون 100 جنيه للفرد

أفصح عضو لجنة الشؤون الاستثمارية بمجلس الشعب المصري عمرو المادي، عن تقديره للجهود العظيمة التي تجريها السلطات المصرية التي ظهرت بوضوح في الاستكمال المستدامة والمستمرة في الشغل على إدخار المنتجات الرئيسية إلى المدنيين أثناء شهر رمضان الكريم، والعمل على تنقية كشوف المستفيدين من بطاقات التموين.

ونوه النائب عمرو المادي أن المواصلة المتواصلة والمستدامة المخصصة بالأداء الحكومي في الشغل على إدخار منتجات الرئيسية إلى المدنيين سوف تعمل على القضاء على نحو ختامي على جشع البائعين، إلى منحى المحافظة على أسعار المنتجات على نحو دائم، ونوه البرلماني حتّى الاتساع في الشغل على فتح متاجر حديثة بكافة المحافظات المصرية يعد أمر لازم بهدف ضمان فوز هذه العملية.

وذكر البرلماني عمرو المادي أن السلطات المصرية من المفترض أنها تعمل منذ مرحلة طويلة على تنقية بطاقات التموين، ومن اللازم أن يتم الشغل على وضع أوقات محددة بهدف الانتهاء من هذه الممارسات، وطالب النائب بوجوب الشغل على مبالغة العون التموين المقدم من قبل السلطات المصرية إلى المدني بما يقرب من 100 جنيهًا مصريًا لكل مواطن، حيث أن المدني هو البطل الحقيقي الذي دخَل موقعة التشييد، والبقاء.

وذكر عضو لجنة الشئون الاستثمارية في البرلمان المصري حتّى الأحوال الاستثمارية تحتم الشغل على مبالغة العون إلى المدني المصري، وخصوصًا إلى الأسر التي تعد أكثر عوزًا، والعمل على تنقية بطاقات التموين، الأمر الذي سوف يحاول أن إتاحة الإمكانية بهدف مبالغة العون الموجه إلى المدني.

ويجدر هنا الدلالة حتّى رئيس دولة جمهورية مصر العربية العربية عبد الفتاح السيسي، قد قام عقد فاعليات مؤتمر، وتحدث الناطق الإعلامي باسم رئاسة الدولة الملحق الدبلوماسي بسام راضى، إن لقاء السيد الرئيس قد تناول استكمال الأتعاب التي تجريها السلطات المصرية في الشغل على إدخار المنتجات الرئيسية الضرورية إلى المدنيين أثناء شهر رمضان الكريم.

والعمل على طرح أحجام وأثمان المناسبة هذه المنتجات، وإتاحتها بمختلف المحافظات المصرية، إلى منحى بحث آخر الأنباء المخصصة بالعمل على تحديث منظومة العون السلعي، والعمل على تنقية كشوف المستفيدين من البطاقات التموين، بحيث تصبح المنظومة أكثر جدارة، وأكثر فاعلية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *