الجمعة , مايو 24 2019
الرئيسية / اخبار مصر / جهاز التنظيم والإدارة يقدم الشكر للمالية على النظام الجديد للدفع الإلكتروني
مجلس النواب
مجلس النواب

جهاز التنظيم والإدارة يقدم الشكر للمالية على النظام الجديد للدفع الإلكتروني

قامت لجنة القوى العاملة في مجلس النواب بمناقشة اليوم الثلاثاء الموافق الرابع عشر من مايو 2019، بقيادة النائب جبالى المراغى، مشروع موازنة الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة ومديريات التنظيم والإدارة بالمحافظات، للسنة المالية الحديثة 2019/2020، بحضور الدكتور صالح الشيخ، رئيس الجهاز.

من جهته صرح الدكتور صالح الشيخ رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة: “نشكر التعاون المنتج بوفرة من قبل وزارتي المالية والتخطيط مع الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، خصوصاً في ملف التجديد الوظيفي وبيانات الموظفين وهو الملف الإلكتروني، وربطه بالنظام الحديث للمدفوعات المخصص بالدفع الإلكتروني”.

وذكر الشيخ أن كل موظف في الجهاز الإداري للدولة سوف يكون له ملف إلكتروني يشمل مختلَف بياناته، متابعًا: “والجهاز انتهى من تأسيس ملفات إلكترونية لعدد عظيم من الموظفين والعاملين حتى هذه اللحظة”، وشدد رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، أن الجهاز أنشئ ترتيب منافسات علي أعلى مستوي بمجهودات مصرية خالصة، مضمونًا أن “كل تلك المشاريع ستقع نقلة هائلة في جمهورية مصر العربية”.

وتابع رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة أن “منظومة المواليد والوفيات في جمهورية مصر العربية احتلت الترتيب الأول على مستوى القارة الإفريقية وهناك منجزات تتحقق على الأرض تدعو للفخر”، وشدد الشيخ أن تلك المشاريع تتطلب مساندة مالي، مثلما طالب بزيادة ميزانية الدواء الطبي للعاملين، وتضمنت لجنة الشديد التي تعمل مع دعوة الجهاز مبالغة ميزانيته، وأوصت بمساندة الدواء الطبي بمليون جنيه مبالغة، وايضاً أوصت بزيادة موازنة الجهاز لمساندة تلك المشاريع.

فيما صرح ممثل وزارة المالية، إن الدواء الطبي مخصص له 3،5 مليون جنيه، مستكملًا: “فتم مبالغة ذلك الفقرة بنسبة 30%، وأثناء السنة المالية إذا احتاج الجهاز مبالغ إضافية سوف يتم تلبيتها، ومن الممكن للجهاز أن يتم مبالغة اشتراكات العاملين في نسق الدواء”، وأضاف صالح الشيخ، قائلًا: “مبالغة مليون جنيه للعلاج، ذلك العدد لا يؤثر، لدينا الكثير من العاملين الكهول، كيف تم مبالغة 30% والموازنة كانت 59 مليون ونزلت 57 مليون؟.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *