الأحد , يوليو 21 2019
الرئيسية / اخبار مصر / رئيس وحدة مكافحة غسل الأموال يؤكد أن 25 مليون نسمة ضحايا الاتجار بالبشر
ضحايا الاتجار بالبشر
المستشار أحمد سعيد خليل

رئيس وحدة مكافحة غسل الأموال يؤكد أن 25 مليون نسمة ضحايا الاتجار بالبشر

أكد المستشار أحمد سعيد خليل رئيس مجلس أمناء وحدة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب أن الجرائم الإلكترونية تعتبر من أهم مستجدات التطورات التكنولوجيا وثورة المعلومات، وتم التأكيد على أن الوحدة تقوم بدور حيوي لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية والتخلص من الاتجار بالبشر وهذا عن طريق إجراء التحريات المالية لهذه الجرائم.

وأيضاً تم تقديمها إلى النائب العام ليتم اتخاض الكثير من الإجراءات القانونية وأكد خليل أثناء كلمته أمام الجلسة الأولي لمؤتمر اتحاد المصارف العربية وهي التي تم عقدها في شرم الشيخ وهذا تحت عنوان “أهم المستجدات وهي ذات الصلة بغسل الأمور وتمويل الإرهاب والجريمة الإلكترونية ومكافحة الاتجار بالبشر.

وذلك على الرغم من الأهمية الكبيرة للإتجار بالبشر وتهريب جميع المهاجرين وهذا إلا أن العديد من الدول لا يتوفر عندهم الإحصائيات الدقيقة التي تكون عن حجم جميع الأموال التي ترتبط بهذه الجرائم، وأكد أن العالم بأكمله يعيش حالياً ثورة المعلومات وهذا حيث أنه يتم تشكيل شبكة الإنترنت ونظم المعلومات وهي التي تقدم فرص جديدة لارتكاب الأنشطة الإجرامية والإرهابية، وهذا ما يساعد في وضع العديد من التحديات الكبيرة التي تساعد في مواجهة هذا الكم الهائل من المعلومات والمستجدات دائماً.

كما أن مكافحة جرائم الأتجار بالبشر أكد أن الاتجار بالبشر وتهريب المهاجرين تتطلب التعاون الدائم بين الجهات الدولية والمحلية والتي تتطلب التعاون الدائم والكبير بين جميع الجهات الدولية والمحلية، والتي منها الجهات الخاصة بتنفيذ القانون والسلطات القضائية والتشريعية وحدات التحريات المالية ومنظمات المجتمع المدني.

وتمت الإشارة إلى أن مجال الاتجار بالبشر وتهريب جميع المهاجرين هو أحد أهم المجالات التي تعمل فيها جميع الجماعات الإجرامية التي يتم تنظيمها وهذا يكون من خلال تحصيل الجماعات على جميع العائدات المالية الكبيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *